تسريبات مكالمات جماعة الاخوان الارهابية الجزء الثاني

مكالمة بين محمد الفاتح امير بسام الاخواني وهو ايضا ابن القيادي الاخواني الهارب امير بسام القيادي في حزب الحرية والعدالة التابع لجماعة الاخوان وكذلك عضو مجلس الشوري المنحل,  يتحدث مع امه عن قتل 9 ظباط من رجال الشرطة وان شخص واحد منهم فقط هو الذي قتل 9 من الظباط. والام كانت سعيدة وتأكدت ما اذا كانت اصابة ام قتل ثم قالت له اذهب وادي الصلاة!!!

(قصة ان شخص واحد منهم قتل 9 ظباط في المرة الواحدة, كاذبة لأنه بالرغم ان الاخوان قتلوا واصابوا ظباط شرطة كثيرين ولكن لم يحدث ان قتل واحد منهم فقط 9 ظباط في المرة الواحدة اثناء فترة اعتصام رابعة والنهضة بااتحدبد)

محمد الفاتح له مكالمة سابقة مع تاجر سلاح كان يتحدث فيها عن شراء اسلحة لإعتصامي رابعة والنهضة, تم نشر هذه المكالمة في تسريبات مكالمات جماعة الاخوان الارهابية الجزء الاول

مكالمة بين مصطفي كامل عيسي القيادي الاخواني وشغل منصب محافظ المنيا وتم تعيينه من قبل محمد مرسي في هذا المنصب في عام 2012, وسعد الحسيني قيادي بمكتب الارشاد وتم تعيينه محافظ كفر الشيخ ايضا من قبل محمد مرسي حينما كان في السلطة. المكالمة كانت في فترة اعتصامي رابعة والنهضة في 2013, وكانت تدور حول استعادة يوم جمعة الغضب الدامي في 28 يناير 2011 وكان الترتيب لإعادة اقتحام السجون مرة اخري وقتل رجال الشرطة ونشر الفوضي كما حدث في احداث 25 يناير 2011 وكذلك الاستيلاء على محافظة المنيا واقتحام مبني المحافظة واستعدادهم لخطة الاقتحام والاستيلاء على المحافظة فورا اذا قام محمد مرسي بإعطائهم الضوء الاخضر كما قال مصطفي كامل عيسي انه لا احد يستطيع منعهم من تنفيذ هذه الخطة على حد تعبيره فور اعطاء الريس مرسي الاشارة.  كما سأل مصطفي كامل الحسيني اذا كان يفتقد جمعة 28 يناير, فأجابه الحسيني بنعم, فقال مصطفي كامل ان جمعة 28 يناير ستحدث قريبا جدا واكد له انهم سوف يفعلونها مرة اخري. وجدير بالذكر ان مصطفي كامل وسعد الحسيني كانوا احد المخططين الرئيسين لأحداث جمعة 28 يناير الدموي.

مكالمة جهاد الحداد مسئول تنظيم الجماعة للعلاقات الخارجية مع الخارج  مع احد مساعديه والذي كان يدير اعتصام رابعة بعد اختفاء قادة الاخوان اثناء اعتصام رابعة والنهضة

مكالمة سعد الكتاتني مع عصام العريان: خليك عاقل ياسعد وافهم الاجندات بقى…

شيوخ السبوبة: خطب الجمعة ب 30 الف جنيه واكتر وتعرف على اسعار خطب الجمعة واسمع الشيوخ بيتكلموا ازاي مع بعض واعمل مقارنة مابين الخطاب الي بيوجهوا ليك وخطابهم مع بعض

تسريب بين قيادات الاخوان احمد صقر ومحمد سودان يكشف كيفية اختراقهم وسيطرتهم على مؤسسة اعلامية كبري مثل البي بي سي وان اصغر موظف لأكبر موظف فيها يعمل طبقا لتعليماتهم في تناول ونشر الاخبار

اخطر اعترافات صفوت حجازي بعد القبض عليه وان كانت تدل على شيء, فهي تدل على ان الاخوان واذنابهم يتنفسون الكذب وحينما وقعوا تسارعوا في التراجع حتى عن كونهم منتمين لجماعة الاخوان او مناصرين لهم – لا دين لا وطن ولا مبدأ لمن يمارس التجارة بالدين والارهاب.

محمد البلتاجي الذي اعلن على الملأ ان العمليات الارهابية التي تجري في سيناء ستتوقف في اللحظة التي يعود فيها محمد مرسي للحكم, يقول في هذا التسريب ان الاخوان كانوا سيقبضون على محمد مرسي اذا لم يكن الجيش قبض عليه في 30 يونية… وان محمد مرسي باع الارض والعرض…

محمد مرسي في تسريب لإجتماع سري لتنظيم جماعة الاخوان الارهابية يتحدث عن تفاصيل اتصالاتهم وتعاونهم مع البيت الابيض واوباما على اساس سياسة هات وخد ان يساعدهم الامريكان في سياسة التمكين والسيطرة على مصر في مقابل منح مصر مساعدات وامور اخري تتوافق مع السياسة الامريكية التي تريد فرضها على مصر والي اخره…هذا الاجتماع بالاضافة للفيديو الخاص بخيرت الشاطر لنفس الاجتماع تاريخه 12 يناير 2012 بعد فوز الاخوان بغالبية المقاعد في البرلمان المصري وتحديدا قبل انتخابات الرئاسة بفترة بسيطة. هذا هو محمد مرسي يتحدث بنفسه صوت وصورة, من كان يحكم مصر ليس محمد مرسي ولكن مكتب الارشاد وبالطبع كانت مصر مجرد قطعة تورتة الكل يتهافت على التهام اكبر قطعة منها سواء من خان وتأمر على هذا الوطن من الداخل او الخارج. هؤلاء كانوا يلعبون ويقامرون بمستقبلنا وأمننا القومي.

تسريب لإجتماع سري لجماعة الاخوان الارهابية خيرت الشاطر يتحدث عن كيفية سيطرة واختراق جماعة الاخوان لكل مؤسسات الدولة بما فيها كل القطاعات والوزارات

مبنى الإرشاد في المقطم بحضور عدد من الشخصيات وجيمي كارتر وعصام الحداد وخيرت الشاطر والمرشد نفسه ومحمد مرسي قبل انتخابات الرئاسة وذلك يعني أن كاتر إلتقى الجماعة قبل الانتخابات مباشرة – والفيديو يوضح مستندات وقع عليها محمد مرسي ثم اخذها منه كارتر – مع العلم ان كارتر كان من المشرفين الدوليين على الانتخابات الرئاسية. فهل اشرف عليها بحيادية ام اغمض عينيه عن التزوير؟ وماهذه المستندات التي وقع عليها محمد مرسي واخذها كارتر؟

المصدر : قناة العاصمةالبوابة فيديوالصندوق الاسود, الصحفي عبد الرحيم علي, البوابة نيوز قناة المحور – جبهة اخوان تائبون. اون تي في

تسريبات مكالمات جماعة الاخوان الارهابية الجزء الاول

عبد الرحيم علي, قناة العاصمة واذاعة تسريبات مكالمات اعضاء وقيادات من جماعة الاخوان الارهابية واخرين فيما يخص شراء وبيع اسلحة اثناء اعتصامي رابعة والنهضة المسلحين.

مكالمة بين محمد الفاتح امير بسام الاخواني وهو ايضا ابن القيادي الاخواني الهارب امير بسام القيادي في حزب الحرية والعدالة التابع لجماعة الاخوان وكذلك عضو مجلس الشوري المنحل,  يتحدث مع تاجر سلاح عن شراء اسلحة اثناء فترة اعتصام رابعة والنهضة

تسريب مكالمة بين حازم صلاح ابو اسماعيل وصفوت حجازي يعترف بوجود اسلحة في اعتصامي رابعة والنهضة وان شباب الاخوان يحملون اسلحة وعلى استعداد تام وتهديدات بسفك الدماء في حالة فض الاعتصام او اقتحامه وبمناسبة صفوت حجازي, هو ممنوع من دخول انجلترا منذ عام 2009 لتحريضه على الكره والعنف وتمجيد ومساندة مجموعات وتنظيمات ارهابية . وللتحقق من هذه المعلومة اضغط هنا

تسريب يكشف اشتراك جماعة الاخوان الارهابية في سحل وضرب وتعذيب ظابط امن دولة في فبراير 2011 في ميدان التحرير. وهو في الحقيقة لم يكن ظابط امن دولة وانما هو محامي ومواطن مصري  يدعي اسامة كمال محمد احمد, كان في ميدان التحرير وقبض عليه جماعة الاخوان واقتادوه الي شركة سياحة “سفير” في محيط ميدان التحرير حيث كانوا يمارسون عليه كل اساليب التعذيب كما مارسوها ضد اي مواطن يشتبهوا به انه جاسوس او يعمل في امن الدولة…قاموا بصعقه بالكهرباء في انحاء متفرقة من جسده كما هتكوا عرضه لإجباره على الاعتراف انه الرائد اسامة ويعمل في امن الدولة وليس محامي بالرغم انهم تحققوا من بطاقته الشخصية. حدث هذا في حضور قيادات واعضاء من جماعة الاخوان مثل البلتاجي واخرين مثل صفوت حجازي وكان هناك قضاه ينتمون لجماعة الاخوان كانوا يساعدوهم في استجواب من يشتبهوا به ويقبضوا عليه ويعذبوه لنزع اعترافت تحت التعذيب.  لمزيد من التفاصيل عن هذه القضية التي تم صدور حكم فيها اضغط هنا

الفيديو التالي يظهر جماعة الاخوان واخرين كيف قاموا بتعذيب المحامي اسامة كمال محمد احمد في فبراير 2011 في شركة سفير للسياحة في محيط ميدان التحرير. بعد ان كاد المحامي اسامة كمال ان يموت من شدة التعذيب قام الاخوان بتسلميه للقوات المسلحة وجاؤا بالاعلام المصري والاجنبي واعلنوا لهم انهم قبضوا على رائد امن دولة يدعي اسامة وانه كان في حوزته سلاح وسلموه للقوات المسلحة

تفريغ لبعض الرسائل الاخيرة على موبايل محمد مرسي حينما كان رئيسا لمصر ومنها منظمة العفو الدولية التي كانت تتصل وتتفق مباشرة مع جماعة الاخوان في كيفية التحايل على القانون الذي صدر في شأن جمعيات ومنظمات حقوق الانسان وكيفية ممارسة عملها في مصر

تسريبات مكالمات القوى السياسية ورجال الاعمال في مصر

الصندوق الاسود عبد الرحيم علي. png تسريبات مكالمات القوى السياسية ورجال الاعمال في مصرمن حق الاعلام ان ينتقد الحكومة او مؤسسة الرئاسة حينما يكون الاعلام حر ورأيه من رأسه فقط لاغير. ولكن حينما يكون رأي الاعلام عبدا لرأس المال الذي يتحكم فيه وفيما يقول, يتحول الي مصالح شخصية و هجوم وتحريض ضد الدولة.

في الاونة الاخيرة نشط الاعلام المصري في شن حملة هجومية على الدولة ومؤسساتها مع تثبيت فكرة ظلامية عن السلبيات والفوضي والفساد وتجاهل اي ايجابيات او حتى اعطاء الايجابيات مساحة كبيرة او حتى موازية للمساحة التي يعطونها في نشر السلبيات.

بعض الاعلاميين والسياسيين ورجال الاعمال في مصر يمارسون النفاق والكذب الذي ليس له اي حدود وبلا ادني خجل. ان لب هذا الموضوع هو لكشف ماكانوا يصرحون به في العلن ويوهمون به الشعب المصري, وماكانوا يخططون ويضمرون سرا. لماذا لم يثبتوا على مبدأ واحد في دعم الاخوان على سبيل المثال سرا وعلانية؟ لماذا تلونوا وادعوا اثناء و بعد سقوط الاخوان واعلنوا انهم لم يساندونهم للوصول للحكم وتقسيم الكعكة؟

كل هؤلاء وامثالهم تعاملوا مع مصر على انها كعكة يريدون ان يأخذوا نصيبهم منها بشراهة, تعاملوا مع مصر على انها فريسة وقعت في الفخ غرسوا فيها انيابهم لتحقيق امر واحد وهو المصالح والسلطة والقوة.

هذه هي الحقيقة التي اصبحت من حقنا ان نعلمها بكل تفاصيلها المقززة وعلى الملأ. والحقيقة للأسف الشديد اقل ماتوصف به انها تدعو “للغثيان”

عبد الرحيم علي قناة العاصمة

رجال الاعمال في مصر لا يهمهم الا ملء كروشهم

 تسريبات القوي السياسية في مصر قيادات جماعة الاخوان واخرين مثل : عصام العريان وعمرو حمزاوي ومحمد البرادعي والسيد البدوي ومصطفي الفقي

تسريبات لنشطاء سياسيين مثل اسماء محفوظ واخرين وايضا محمد البرادعي

التسريب الاول للسيد البدوي رئيس حزب الوفد ورئيس قنوات ام بي سي “عاوزين ناكل السوق المصري من التليفزيون المصري”

التسريب الثاني للسيد البدوي ورئيس قنوات ام بي سي “انت معلم واللهي نرتب مع نجيب ساويرس ومع بعض الاعلاميين”

التسرييب الثالث للسيد البدوي التصارع على النفوذ والكراسي والسلطة وينقلب على نجيب ساويرس واخرين وكيف كانت تدار الامور والصراعات “انا هخليهم يقطعوهم ولاد الكلب وهنديهم بالجزمة”

مخططات السيد البدوي مع جماعة الاخوان على تقسيم الكعكة في مصر وطمعه في تأييد الاخوان والسلفيين والجماعات الاسلامية لترشحه في الرئاسة كرجل جماعة الاخوان في مؤسسة الرئاسة وهينسق مع معارضين الاخوان عشان يلعب على كل الجبهات

تسريبات السيد البدوي وعصام العريان القيادي الاخواني في جماعة الاخوان “الجمعية العمومية في جيبي يادكتور عصام”

مكالمة السيد البدوي عن حماس:”ادعوا مصطفى الجندي يحضر اجتماعي مع وفد “حماس” –  رئيس الوفد يتحدث عن حرمات المصريين وخصوصيتهم وهو يسجل لخصومه ويبتزهم

تحالف السيد البدوي مع جماعة الاخوان مساندة كبيرة في دعم الاخوان ولعبة تقسيم الكراسي في الانتخابات – رئيس حزب الوفد:”احنا كده كده مع الاخوان”

دكتور مصطفي الفقي يقدم فروض الطاعة والولاء لعصام العريان القيادي الاخواني

سمير فرج وممدوح حمزة الي كان بيحارب الفساد في 25 يناير 2011…بيقسموا مناصب الوزارات وكأن البلد تورتة للي يهبش الاول

حتى انت ياعبد المجيد؟ ذاع الإعلامي عبدالرحيم علي، رئيس مجلس إدارة وتحرير “البوابة نيوز”، مكالمة هاتفية بين كل من القيادي الإخواني عصام العريان، ووحيد عبدالمجيد، المتحدث الرسمي باسم التحالف الديمقراطي، تظهر اتفاق الجانبين على عقد تحالف انتخابي من أجل الفوز ببعض مقاعد البرلمان المصري.
وأظهرت المكالمة اتفاق “العريان” مع “عبدالمجيد” على عقد جلسات عمل مشتركة بينهما للتخطيط والتنسيق لخوض معركة الانتخابات البرلمانية، حيث اتفق الجانبان على عقد الجلسات بطريقة دورية بين أعضاء التحالف الديمقراطي وأعضاء جماعة الإخوان، للفوز بأكبر عدد من مقاعد البرلمان.
وعلق «عبدالرحيم»، على المكالمة قائلا: “كاتب ليبرالي مثقف كبير ومهم مثل وحيد عبدالمجيد سلم نفسه للإخوان تسليم أهالي من أجل البرلمان”.

تسريبات مكالمات الاعلاميين المصريين

الاعلام المصري 300x167 تسريبات مكالمات الاعلاميين المصرييندائما ما سأكرر أنني من المؤمنين بانه حينما يتعلق الامر بالأمن القومي المصري, ليس هناك مايدعي “حرية الخصوصية” لأي شخص مهما كان. حريتك وحريتي تنتهي في اللحظة التي تتعلق بأمن وحياة ومستقبل الاخرين. واذا كان هناك متضررين من تسريبات المكالمات التي يقوم بنشرها الصحفي عبد الرحيم علي قناة العاصمة, لهم مطلق الحرية ان يقوموا برفع قضايا ضد هذه التسريبات وكما ذكر هو مرارا وتكرارا وسنري ماهو حكم القانون في هذا الامر ونقول سمعا وطاعة لأحكامه ايا كانت.

عبد الرحيم على صحفي وطبقا لحرية الصحافة والقوانين في هذا الشأن, من حق الصحفي ان لا يعلن عن مصدر اي معلومات او مستندات ترد اليه تخص اي شأن. وبالرغم من هذا فقد اعلن السيد عبد الرحيم علي انه قبل البدء في نشر اي تسريبات مكالمات, تقدم للجهات الرسمية في مصر وقدم شهادته ومايملك من تسريبات ومستندات وهي منذ عام 2011 القضية تحت رقم 2011\250

والاهم من كل هذا, من حقنا بعد معاناة 4 سنوات من الفوضي والارهاب ان نعلم كل الحقيقة وليس جزء منها. من حقنا ان نعلم من الذي تأمر على مصر ومن الذي خطط وشارك وصمت عن محاولات اسقاط الدولة المصرية.

الشيء العجيب انه حينما تم تسريب اجتماعات او مكالمات تخص الرئيس السيسي او قادة الجيش بصرف النظر عن كونها مركبة اومفبركة ام لا, لم ينطق احدا بما فيهم هؤلاء الاعلاميين بكلمة او ادانة ولكن حينما يكونون هم المعنيين بالامر, نسمع اصواتهم القبيحة تدين وتشجب نشر اي تسريبات.

كلنا ندعي اننا نكره الكذب والنفاق والتضليل ولكن من منا بالفعل صادق لا يكذب ولا ينافق ولا يضلل؟ انا احترم صراحة اي انسان حتى وان كانت صراحته صادمة, ولكنني لا احترم الكذب والادعاء علي عكس حقيقة الامور.

الكثير من الاعلاميين في مصر وهم معروفين للشعب المصري بالاسماء, واتحدث هنا بالتحديد عن هؤلاء الذين يأكلون على كل الموائد ويدعون الشرف والصدق والامانة. الكثير منهم يصرخ بحنجورته الثورية التي ظهرت فجأة بعد احداث 25 يناير 2011 انه لا يمكن ان يزايد احد على مواقفهم او وطنيتهم.

الكثير منهم من استضاف بل وصمت في كل الاوقات ومنهم من شارك ايضا في “يسقط حكم العسكر” وتسقط كل مؤسسات الدولة…هل نسيتم ماحدث من الاعلام في 2011 و2012؟

هؤلاء الاعلاميين يدعون كذبا انهم كانوا من ضمن القوي الضاربة في اسقاط الاخوان. هم كانوا كذلك بالفعل ولكن متي؟ حينما شعروا ان الموجة الثورية ضد الاخوان هي نبض الشارع المصري وهي الراجحة, اما قبل ذلك كانوا يأكلون علي كل الموائد. اكلوا من مائدة الرئيس مبارك كما اكلوا بشراهة من مائدة مايطلقون عليهم رأس حربة يناير 2011 ونشطاء السبوبة ثم اكلوا على مائدة الاخوان ايضا ثم غرفوا من مائدة ثورة 30 يونية 2013. والآن يكررون نفس قبح مافعلوه من قبل من انقلاب وتلون كالحرباء.

البرادعي : فئة العمال والفلاحين زبالات ياابراهيم

تسريبات محمد البرادعي 300x162 البرادعي : فئة العمال والفلاحين زبالات ياابراهيموتسقط الاقنعة الواحدة تلوالاخرى عن كل شخصية واي شخصية تدعي الوطنية, وتدعي انها جاءت من اجل الحريات والديمقراطية والعيش والعدالة. صدعتمونا بحقوق انسانكم الزائفة, ولعبتم بمصيرنا وكأننا عرائس ماريونت تحركوها هنا وهناك حينما يحلو لكم. وظهرتم على الشاشات وجلستم بكل فخر امام الكاميرات, تدعون انكم انتم من يدافع عن حقوق الفقراء والمظلومين في مصر, بينما في الحقيقة, انتم تحتقرون الفقراء والطبقة العاملة في مصر. من اي مستنقع ووحل خرجتم علينا؟

هناك من يعترض على حق الخصوصية ومنع نشر تسريبات مكالمات اشخاص بعينها…معكم حق في هذا, ان كانت فعلا خصوصية اتفق معكم….ولكن ليس هناك خصوصية حينما يتعلق الامر بأمن مصر القومي, ليس هناك خصوصية حينما يتعلق الامر بخيانة مصر والتأمر عليها وليس هناك خصوصية حينما تعاملتم مع مصر على انها كعكة كبيرة تقسمونها قطعا صغيرة حسب مصالحكم الخاصة, ليس هناك خصوصية في خداعكم للشعب المصري الذي اعتبركم البعض منه انكم وطنيين وتمتلكون من الكفاءات والخبرات لتستثمروها في وطنكم بينما انتم لا تمتلكون غير الغباء وحتي كلماتكم الثورية الحنجورية يمليها عليكم الاخرون…انتم لم تحترموا خصوصية وامن وطن وحياة ومصير شعب بأكمله, ففضحكم الله وخزاكم في الدنيا

هذا هو محمد البرادعي في تسريب مكالمة له مع ابراهيم عيسي, هي اقل ماتوصف به “مسخرة”, هذا هو محمد البرادعي على حقيقته, كان يعتقد انه يدير مصر ويتحكم في الرأي العالم من خلال نشر تويتات سخيفة هزلية وسفيهة وتافهة ويمليها عليه ابراهيم عيسي. ولكن الامر الاخر الذي حقا يدعو للاشمئزاز انه في هذه المكالمة يقول لإبراهيم عيسي ان “فئة العمال والفلاحين في مصر هي زبالات…ولم يرد عليه ابراهيم عيسي او ينهره او حتى ينتقده في وصفه فلاحين مصر وعمالها بالزبالات…ابراهيم عيسي نصير الغلابة والفقراء والطبقة الكادحة العاملة…!

الشيء الاخر المدهش في الموضوع, ان ابراهيم عيسي دايما بيقول ان مواقع التواصل زي الفيس بوك وتويتر ماهي الا عالم افتراضي غير مؤثر بالمرة بمعني عالم مفترض وجوده ومش حقيقي, سبحان من له الدوام, هذا العالم الافتراضي الغير مؤثر “اشمعني” يعني بقى عالم حقيقي ومؤثر لما كنت بتملي محمد البرادعي تويتاته التافهة؟!