ياحزب النورمصر ليست من مخلفات الاخوان ولا هي إرث تقسموه كما يحلو لكم اقرأ رسائل حزب النور للغرب

Muslim Brotherhood and Salafi Alnour Party 300x300 ياحزب النورمصر ليست من مخلفات الاخوان ولا هي إرث تقسموه كما يحلو لكم اقرأ رسائل حزب النور للغرب

حزب النور السلفي يتعامل مع الشعب المصري ودولة مصر التي يناهز عمرها ال 7000 عام حضارة على انها احد مخلفات حكم جماعة الاخوان وارث ورثه حزب النور عن الاخوان يقسموه كما يحلو لهم.

حزب النور السلفي يعتقد انه بديل الاخوان بعد ان اسقطت ثورة 30 يونية 2013 حكم الاخوان الفاشي الارهابي. الا تتعلمون من دروس التاريخ؟ الم تصلكم الرسالة في 30 يونية 2013؟ هل يعتقد حزب النور السلفي ان الشعب المصري الذي خرجت ملايينه في 30 يونية 2013 قد نسي او تناسي مواقف حزب النور وانصاره قبل واثناء وبعد حكم الاخوان؟ هل وصل بكم الامر ان تعتقدوا ان الشعب المصري جاهل لا يقرأ ولا يعلم كيف تخاطبون وتغازلون امريكا واذنابها من الدول الغربية تماما كما فعل التنظيم الدولي لجماعة الاخوان؟

حينما قرر حزب النور ان يقفز من سفينة الاخوان في 30 يونية 2013 كان مجبراخاك لا بطل! لأن حزب النور ادرك ماانكره جماعة الاخوان ان مصر كانت في حالة ثورة على وشك الانفجار ولم يكونوا عشرات ولا مئات ولا حتى الالاف بل ملايين غاضبة رافضة لحكم الاخوان الفاشي الذي يعتبر اسوأ فترة في تاريخ مصر غلبت كل الحقب من تاريخ الدول الاستعمارية لمصر.

حزب النور لم يقدم شهداء ولم يدافع عن مصر ولا عن الشعب المصري حينما كان الاخوان يعبثون بمقدرات الوطن ويعيثون في مصر فسادا وارهابا. بل كانت انذاك مواقفهم واضحة ومباشرة تجاه حكم الاخوان في تأييده ولم يتغير موقفهم الا حينما ادركوا ان السفينة ستغرق بالاخوان فقرروا ان يقفذوا منها حتي لا يغرقوا مع اخوانهم من جماعة الاخوان. ومع ذلك حزب النور متلون وليس له اتجاه او موقف واضح.

حزب النور ليس له اي طعم ولا للون او رائحة محددة انما هو دائما يمسك العصي من المنتصف ويذهب مع كفة الميزان الراجحة حتى ينوبه من الخير جانب.

السيد نادر بكار لا ادري ربما يعتقد اننا شعب جاهل لا يقرأ او لا يتابع خطاب حزب النور للدول الغربية والامريكان وماهي الرسالة التي يحاول حزب النور ايصالها لهم.

السيد نادر بكار يخاطب الغرب باللغة يفهمها حتى يقوم بإيصال الرسالة له بمنتهي الوضوح التي يريد توصيلها للغرب بشكل عام ولأمريكا بشكل خاص. كتب السيد نادر بكار على موقع المجلس الأطلسي، أحد أبرز مراكز الأبحاث الأمريكية مقالا بتاريخ 13 نوفمبر 2013 وهذا رابط للمقال الذي كتبه السيد نادر بكار على الموقع الامريكي باللغة الانجليزية اضغط هنا للتحقق من المصدر.

حزب النور يرسل رسائل للغرب على ان مصر منقسمة على نفسها ومقسمة ويحكمها الفلول وجماعة الاخوان يتم سحقها وقمعها وحزب النور هو الوحيد على الساحة السياسية الذي يملك التوازن ويمثل الحكمة والسلام والخبرة والذكاء والبصر والبصيرة وهو غير طامع لا في رئاسة او برلمان ولكنه يعمل لمصر ولشعب مصر لوجه الله. لقد سمعت واستمعت لمثل هذه التصريحانت من جماعة الاخوان قبل واثناء وبعد ان غرسوا انيابهم في جسد الدولة المصرية ومصوا دماء الشعب المصري. وهكذا كان هو تماما الخطاب الذي يوجهونه للغرب وشتان شتان مابين خطاب الجماعة للغرب وخطاب الجماعة المحلي داخل مصر.

بشأن مقال رأي للسيد نادر بكار حول تطورات المشهد المصري كما يراه حزب النور والذي أعده السيد نادر بكار، نائب رئيس حزب النور السلفي لشئون الإعلام وفيما يلي عرض لأهم ما جاء في المقال:

المقال الذي كتبه السيد نادر بكارعنوانه “المأزق المصري بين فائزين مسحوقين وفلول”، هكذا يري السيد نادر بكار المشهد المصري الحالي ان مصر مقسمة بين فائزين مسحوقين وفلول. بالطبع المعني واضح هنا ان نادر بكار يري جماعة الاخوان فائزين مسحوقين اي انهم كانوا يمثلون الشرعية وتم قمعهم وسحقهم. ربما يستطيع السيد نادر ان يقول لنا اذا كان الاخوان فائزين فالماذا ياسيد نادر رايناكم يوم 3/7/2013 اثناء بيان الفريق اول عبد الفتاح السيسي ضمن ممثلي القوي السياسية في مصر وهذا المشهد كان موافقة ومباركة على انضمامكم للتيارات التي قررت مساندة ارادة الشعب المصري في 30 يونية 2013؟

واذا كنت ياسيد نادر تعتبر الاخوان جماعة مسحوقة على حد تعبيرك فمن الذي سحقها من وجهة نظر حزب النور؟ الشعب في 30 يونية 2013 او الجيش ام الشرطة ام من؟ ماذا تقصد بمسحوقة؟ واذا كانت مسحوقة على حد تعبيرك فالماذا اذا رضيت بالظلم ياسيد نادر انت وحزب النور الذي تمثله للجماعة الضحية المسحوقة ولم تنضم لجماعة الاخوان وانصارها المسلحة في اعتصامات رابعة والنهضة لتتوضا مع الجماعة بدم الشعب المصري ودم رجال جيشها وشرطتها وتكبر على ذبحهم ايانا الله اكبر وحي على الجهاد الاخواني؟

أم ان السيد نادر بكار استخدم هذا اللفظ ليرسل رسالة للغرب ان ماحدث في 30 يونية وماتلاه من احداث على حد اعتقاده هو سحق وقمع للإسلاميين ليقول للغرب انقذوا الاسلاميين من جيش مصر وتيارها اليبرالي فهم من  يسحقون الاسلاميين؟

ثم استخدم السيد نادر للفظ “الفلول” اذا كانت مصر مقسمة بين جماعة مسحوقة وفلول فالماذا قبلت ياحزب النور ان تجلس مع فلول وتدنس ثوبك الوطني الطاهر يوم 3/7/2013 وفي للجنة الخمسين وفي العمل السياسي الذي يديره الفلول؟ من هم الفلول ياسيد نادر من وجهة نظرك؟  وهل مصر مقسمة مابين جماعة مسحوقة وفلول وكأن الشعب المصري اصبح لا وجود له ويتحكم في مقاليد اموره فلول وجماعة مسحوقة لتعطي ايحاءا للغرب ان مصر منقسمة على نفسها ! وليعطي السيد النادر للغرب ايحاءا اخر ورسالة اخري ان من يدير الدولة المصرية هو نظام مبارك لأن كلمة فلول تم اطلاقها تحديدا على نظام مبارك وفلول هنا تعني لمن اطلقها واستخدمها تحديدا دولة فساد وديكتاتورية!

وأشار السيد نادر بكار في مقاله إلى أن الحكومة المؤقتة قد ارتكبت نفس خطأ سابقتها حيث أنها تعلِّق أخطائها وإخفاقاتها على “شّماعة” جماعة الإخوان المسلمين وهو ما قام به نظام الرئيس السابق والذي ألقى باللوم على جبهة الإنقاذ لتبرير إخفاقاته ونقائصه، فكلا الحكومتين سرعان ما تخليا عن مسئولياتهما وأثبتا عدم القدرة على الإبتكار والتفكير “خارج الصندوق” لإيجاد حل لمشكلات مصر وأزماتها

حزب النور في هذه الفقرة التمثيلية التي اداها امام الغرب يريد ان ينير بصيرة الغرب ان حكومة جماعة الاخوان اخفقت وان حكومة مابعد ثورة 30 يونية 2013 اخفقت, اذن من الذي اصاب ياسيد بكار ومن القادر على عدم الاخفاق في حكم مصر؟ ومن الذي يملك القدرة على الابتكار والتفكير خارج الصندوق كما ذكرت ليحل مشكلات مصر؟ من ياعالم غيرحزب النور ممثل الابتكار والتفكير خارج الصندوق والقادر الوحيد المعجزة على حل مشكلات مصر المستعصية ممثل القدرات الابداعية الابتكارية في كل المجالات وهو حزب النور. اليست هذه هي الرسالة التي اردت ايصالها ياسيد بكار؟ وضعت يدك على المشكلة موضع الالام الشعب المصري وحددت نوع المرض ببراعة وذكرت سبب المرض ووضعت العلاج النهائي من النابغة الجهبز الذي اكتشف المرض وسببه ووضع حله في جملة واحدة ناجزة! وكانني استمع لشرح جماعة الاخوان لمشروع نهضة الطائر الذي لم يحلق ولا لساعة واحدة في سماء مصر!

ثم أشار السيد نادر بكار إلى أنه من اليسير أن نوجد المبررات فبدلاً من الإعتراف بعجز الحكومات وعدم فاعلية سياساتها، إهتم كلا النظامين بمواجهة من يعتبرونه “عدواً “لهم والذي كان “القوى العلمانية المدمرة” بالنسبة لنظام مرسي و “الإسلاميين الإرهابيين” بالنسبة للحكومة الحالية، والخاسر الأوحد هو الشعب المصري على حد تعبير نادر بكار.

ياسيد نادر إرسي بنا على بر تارة تقول ان الجماعة مسحوقة وتارة اخري تقول انها كانت تتعامل مع التيارات اليبرالية على انها عدو! نغلق الشباك ام نفتحه ام نتركه مواربا فلا هو مفتوح ولا هو مغلق حتى يتوافق مع سياسات حزب النور المايعة الغير محددة المعالم؟!

السيد نادر اراد ان يوضح للغرب ان حزب النور لم يكن مع سياسة الاخوان التي كانت تعامل معارضيها على انهم اعداء ولا مع الحكومة الحالية التي تعامل الاسلاميين على انهم ارهابيين! هذه هي الرسالة التي اراد حزب النور ايصالها للغرب. من الذي يتعامل مع الاسلاميين علي انهم ارهابيين ياسيد نادر؟ الجيش؟ ام الشرطة ام المجتمع المصري؟ اريدك ان تأتي بإسم اسلامي واحد فقط لاغير تم التعامل معه على انه ارهابي؟ الا اذا كان السيد نادر يعتبر ان مجرد الحصول على للقب اسلامي يعطي اي انسان الحق في قتل افراد الشرطة والجيش وممارسة اعمال ارهابية هو اله ومقدس ولا يمكن اتهامه باي تهمة او محاسبته لأن يمثل الاسلام! اعطينا اسم واحد فقط لأي شخص اسلامي تم التعامل معه على انه ارهابي بدون وجه حق ولا يخضع لتحقيقات ومحاكمة عادلة طبقا للقانون وتم التحقيق معه بدون ادلة او تتم محاكمته وهو بريء ولم يرتكب اي اعمال ارهابية على ارض مصر واذا لم تستطيع فالتقل خيرا او لتصمت.

السيد نادر بكار برسالته هذه يتهم الحكومة المصرية وجهات التحقيق المعنية والجيش والشرطة والقضاء بانهم فاسدون اذن؟ اذا كانت الدولة المصرية تتعامل مع الاسلاميين على حد تعبيره على انهم ارهابيين اذن فهو يريد ان يقول للغرب ان الجهات المعنية فاسدة والاسلاميين مضطهدون. نسي السيد نادر ان يضع بين قوسين نداء للغرب ان ينقذوا الاسلاميين المضطهدون. تماما نفس دعوات وطلبات الاخوان للغرب بالتدخل في الشان المصري اعتقادا منهم ان عقارب الساعة سترجع للوراء ليعودوا للحكم بمساندة غربية. الا تستحي ياسيد نادر؟!

ثم يستطرد السيد نادر بكار ويقول ان الخاسر الاوحد هو الشعب المصري! الله اكبر ياحزب النور احترقتم فأضئتم العالم بشموع العلم والمعرفة بارك الله فيكم! حزب النور يتحدث عن الشعب المصري انه هو الخاسر الوحيد مابين حكومة مستبدة  تتعامل مع الاسلاميين على انهم ارهابيين ومابين جماعة كانت تعتبر معارضيها اعداء. هل يستطيع السيد نادر ان يذكر لنا الاسماء الثلاثية والرقم القومي لكل فرد في شعب مصر حتى نتأكد ان حزب النور بجلالة قدره يعلم مالا يعلمه العالم عن الشعب المصري وماذا يعتقد وبماذا يشعر ومارأيه في مجريات الاحداث في مصر؟

يرى نادر بكار أن من أكثر الملامح السلبية التي بات يتسم بها المشهد المصري هو أن مصر تحولت إلى حلبة صراع ما بين الفائزين المسحوقين والفلول مما من شأنه أن يهدد مستقبل مصر ويقوِّض طموحات الشعب المصري في ثورة 25 يناير بتحقيق التعددية السياسية، حيث تتسع دائرة الإنتقام ويصبح الشعب المصري، حتى وإن كان غير واعياً بذلك، حريص على إقصاء الآخر، ويبدو أن هذا النهج في التفكير والتركيز على وجهة نظر واحدة واعتبار أي شخص إما “مع” أو “ضد” سوف يستمر لفترة من الزمن، وفقاً لما جاء في المقال.

السيد نادر يري ان مصر تحولت الي حلبة صراع مابين جماعة الاخوان المسحوقة  والفلول واعتبر ان هذا الصراع يهدد مستقبل مصر ويهدد طموحات شعبها الذي اكتسبه في 25 يناير ولم يتحدث السيد نادر بكار لا من قريب ولا من بعيد عن ثورة 30 يونية 2013! بالطبع لم يتحدث عنها لأنه لم يؤيدها ولا مرة واحدة ولكن حزب النور قبل ان يجني ثمار ثورة 30 يونية ويأخذ ويغترف بمغرفة كبيرة من انجازات 30 يونية لبناء حلم حزب النور الذي لا يختلف كثيرا عن حلم الاخوان بتكوين امبراطورية اسلامية ليس في مصر فقط بل في الشرق الاوسط والعالم كله . جميعكم خرجتم من رحم جماعة الاخوان وتنتهجون افكار الجماعة بشكل تام واختلافكم ليس على المبدأ وانما في طريقة التنفيذ لحين الوصول للهدف.

ويقول السيد نادر بكار ان الشعب المصري غير واعي بإتساع دائرة الانتقام. نتوسل اليك ياسيد نادر ان تتوسط لدي حزب النور ليقوم بتوعية الشعب المصري الساذج الغير بالغ الغير رشيد لأننا عمي البصر والبصيرة بدون ارشاداتكم الغالية المنيرة المستنيرة.

يكرر نادر بكار رسالته للغرب على ان مصر مقسمة  وان من يديروا شئونها هم الدولة العميقة وهذا هو معني المصطلحات التي استخدمها في مقاله وكل هذه الرسائل ليقول نادر بكار للغرب ان مصر بها تصفية للإسلاميين ومن يدير شئونها الدولة العميقة ومصر مقسمة انقذوا مصر ياامريكان انقذوا مصر يااذناب الامريكان لعلهم يستجيبون ويتدخلون في الشأن المصري بشكل او بأخر وتصبح مصر مثل سوريا او العراق او اليمن او السودان او ليبيا وهذا هو المطلوب وهذا هو نفس نداء جماعة الاخوان. هذا بإختصار للب رسالة حزب النور للغرب.

اذا لم يستطع الاسلاميين الموالين لجماعة الاخوان الاستحواذ على مصر قطعة واحدة فربما يستطيعون من خلال الغرب تقسيم مصر الي قطع عديدة منفصلة عن بعضها وتتحول لجزء اسلامي واخر مسيحي واخر نوبي الي اخره وهذا هو مشروع تقسيم مصر الاخواني منذ البداية. هذا هو المراد.

أشار نادر بكار إلى أن الأدوار قد تبدلت فجماعة الإخوان المسلمين تضع نفسها الآن في مكان معارضيها وهم الفلول، حيث تبذل قصارى جهدها لوضع العراقيل أمام التحول الديمقراطي، وأضاف بكار أنه على قناعة بأن جماعة الإخوان تتحمل قدر كبير من المسئولية لما آلت إليه الأوضاع في مصر، كما أنها تتبنى الآن ذات السياسات التي تبنتها جبهة الإنقاذ سابقاً أثناء فترة الرئيس السابق وهي الإنسحاب من المشهد السياسي والتظاهر في الشوارع.

يركز السيد نادر بكار على كلمة فلول التي ذكرها اكثر من مرة في مقاله ليؤكد للعالم ان مصر يحكمها ويتحكم فيها الفلول التي هي مصطلح قميء مقزز تم اطلاقه على اي فرد وكل فرد لا يتماشي مع راي معين لا يملك في مصر الا الصوت العالي والفوضي لفرض وصايته واتجاهاته على شعب بأكمله. من هم الفلول ياحزب النور؟ طبعا حزب النور هو ممثل المثالية والوطنية والشرف والنزاهة ولا يدخل في قائمة الفلول قل لنا من تقصد بالفلول؟

ومن انتم ومن هم جبهة الانقاذ التي تتحدث عنها وكأن لها  شعبية في الشارع المصري؟ لا انتم ولا جبهة الانقاذ ولا اي تيار سياسي في مصر له اي شعبية في الشارع الا الجيش المصري فقط – الجيش المصري هو مصر بدونه تسقط مصر في براثن اعدائها – والجيش المصري هو الذي ينادي لشعبه فيلبي له النداء فورا والجيش المصري هو الذي يأمره شعبه وامره مجاب – الجيش المصري هو القوى الوحيدة في مصر التي تحمي الدولة والشعب وتضحي بدماء ابنائها فداءا لشعبها  – الجيش المصري هو الشيء الوحيد الحقيقي في مصر الذي لا يرتدي اقنعة ولا يمارس الغطرسة الفارغة الكاذبة والتسلط – الجيش المصري يعمل في صمت ولا يغازل الغرب واذنابه – فلا يتحدث عن الشعب المصري الا من يحبه ويرضاه الشعب المصري. اعلموا احجامكم جيدا في الشارع المصري لترتاحوا وتريحونا.

يرى نادر بكار أنه مثلما تم الضغط والدفع بنظام مرسي لتحمل مسئولياته وإثبات قدراته على استيعاب المعارضة، لابد من ممارسة ذات الضغوط على حكومة الدكتور حازم الببلاوي بل لابد وأن يكون المصريون الآن أكثر وعياً بأهمية استيعاب الآخر وخطورة الإقصاء على مستقبل مصر السياسي والإقتصادي.

الآن انتفض حزب النور ويحث الشعب المصري على ان يكون اكثر وعيا بالرغم انه اثناء حكم الاخوان لم نسمع لحزب النور صوتا يحث الشعب المصري على الانتفاض ضد الاخوان ولا حتى شارك حزب النور الشعب على الانتفاض ضد الاخوان وانما قبل بكل سعادة ورضاء ان يشارك الشعب الذي خرج في ثورة 30 يونية 2013 ثمار ثورة لم يشارك هو بها لأنه في الحقيقة يرفضها ولا يعترف بها انها ثورة وانما هي ثورة فلول، لأنه اذا كان من يحكم مصر الان هم الفلول كما ذكر نادر بكار اذن فالفلول هم من قاموا بثورة 30 يونية 2013 ام ماذا ياسيد بكار؟

حزب النور يتحدث عن سياسة الاقصاء! ياسبحان الله لو كان الاخوان اعطوا حزب النور نصيبا من قطعة واحدة او قطعتين من مصر مكافأة على مساندتهم لهم قبل الاستحواذ على مفاصل الدولة لما سمعنا حزب النور يتحدث عن سياسة الاقصاء لا في زمن الاخوان ولا الآن! الآن تتحدثون عن سياسة الاقصاء؟ هل نسيتم السيد عمر سليمان رحمه الله؟ هل نسيتم السيد احمد شفيق وهو حي يرزق؟ هل نسيتم 12 مليون مصري و400 الف صوت للفريق شفيق مارستم عليه سياسة الاقصاء والتخوين والتهديد واتهمتوه بأنه من اذناب نظام مبارك والعسكر وكل هذه الكلمات التوصيفية القبيحة التي اذيتم بها اذاننا طوال الوقت؟ هل نسيتم انكم ضد حقوق المرأة والاقباط؟ ياحزب النور افق حتى يجعل الله لك مخرجا! انتم وسطيين انتم؟ انتم لا تدافعون عن حقوق انسان ولا مرأة ولا طفل انتم لا تعرفون الا مصالحكم تماما مثل جماعة الاخوان ولو كان الاخوان جعلوكم شركاء في الحكم ولو لم تقم ثورة 30 يونية لكنا الآن قتلي بأيديكم وبأيدي الاخوان نرقد في القبور.

كم مرة ذكرتم كلمة عسكر ورددتموها وسمعتوها وانتم تبتسمون؟ كم مرة خرجتم قبل وصول محمد مرسي للحكم كرئيس في انتخابات مزورة وليست ديمقراطية خرجتم مع الاخوان ضد جيش مصر وحاولتم الهجوم على وزارة الدفاع على مراي ومسمع من العالم مع النخبة والتيارات الثورية اليبرالية قبيحة الوجه التي ارادت اسقاط هيبة مؤسسة الجيش؟ كم مرة رأينا انصاركم في الشارع يتطاولون على جيش مصر وشرطة مصر وينزعون يافطات وملصقات الجيش والشعب ايد واحدة؟ لم ننسي ولن ننسي والاجدر بكم ان تعلموا اننا نعلم من انتم وماتبغون. لا نفتري عليكم ولكن نحكم عليكم من تصريحاتكم وافعالكم ولسنا مغيبون.

وركز جيدا في جملة خطورة سياسة الاقصاء على مستقبل مصر السياسي والاقتصادي التي ذكرها نادر بكار. الخطورة هنا تكمن في ماذا؟ لو وصلت رسالة حزب النور للغرب ان ماحدث في مصر هو انقلاب عسكري كما يتم الترويج له والايحاء به، فالأمر الذي سيستدعي الغرب للتدخل في مصر سيكون تدخل عسكري بالقوة للسيطرة على الاوضاع في مصر وحينئذ سوف يتحقق للتيار الاسلامي الموالي لجماعة الاخوان الهدف المنشود وهو ان يعودوا للحكم مرة اخري وهذه هي الطريقة الوحيدة للتخلص من الجيش المصري! بمعني تدخل غربي في مصر بشكل او بأخر وفرض عقوبات اقتصادية على مصر فتكون مصر للقمة سهلة المضغ للاسلاميين! وبالطبع لو حدث هذا سيكون مصير مصر مثل كل الدول التي تدخل فيها الغرب وتمت السيطرة عليها من جماعت ارهابية كالقاعدة وغيرها

ويواصل السيد نادر بكار تسجيل إنتقاداته حيث يرى أنه بالإضافة إلى الإقصاء السياسي سواء من خلال “الإعتقالات” أو “أحكام المحاكم التي تستهدف رموز جماعة الإخوان المسلمين، شهدت مصر حادثتين تجسدان توجهات الحكومة الحالية وهما حرمان لاعب الكونغ فو محمد يوسف من ممارسة الرياضة بسبب إرتدائه تي شيرت يحمل شعار رابعة العدوية وعقاب اللاعب محمد عبد الظاهر بشدة بسبب تلويحه بإشارة رابعة، حيث انتقد بكار قرار حرمان لاعب الكونغ فو من ممارسة الرياضة لمدة عام بسبب إرتدائه تي شيرت يحمل علامة رابعة العدوية أثناء تسلمه للميدالية الذهبية فضلاً عما كان وزير الرياضة بصدد القيام به من حل الإتحاد بأكمله، حيث يرى بكار أنه لو كان اللاعب يستهدف استفزاز السلطات المصرية، لكان طلب حق اللجوء إلى قطر، على سبيل المثال، إلا أنه اختار تمثيل بلاده متبنياً موقف سياسي يختلف عن موقف الحكومة، وأكّد بكار أن كل من لاعب الكونغ فو محمد يوسف ولاعب الأهلي محمد عبد الظاهر لم يلجئا للعنف ولكن تعاملت معهما الدولة وكأنهما “مجرمين وإرهابيين”

ياحزب النور انت مع الاخوان ام مع ثورة 30 يونية؟ الا تستحون من هذه التصريحات والبيانات المتلونة؟ حزب النور يقول بشكل واضح ان كل الاتهامات ضد جماعة الاخوان هي حملة اعتقالات ظالمة وتستهدف رموز الاخوان اي ان حزب النور يتهم مؤسسات الدولة بالظلم والقمع وممارسة سياسة الاعتقالات ضد رموز الاخوان بلا اي سبب او دليل. ياليت السيد نادر بكار قبل ان يطلق سهام الاكاذيب والتضليل يذكر لنا اتهام واحد قائم على التلفيق والظلم – الا يعلم نادر بكار ان اطلاق الاتهامات بلا سند او دليل جريمة يعاقب عليها القانون؟

الشيء الاخر الذي اغفله نادر بكار مع سبق الاصرار والترصد انه وجه سهامه لوزير الرياضة واخرين ليس لهم اي علاقة لا من قريب ولا من بعيد بشأن المسموح به وغير مسموح به في مجالات الرياضة على مستوي العالم كله وليس اختراع مصري انه غير مسموح لأي لاعب بالعالم ان يستخدم اي ايحاءات او رموز في اي شكل من الاشكال في ممارسة الرياضة التي ليس لها اي علاقة بما يدور من احداث في عالم السياسة. الا تستحي ياسيد نادر من نشر معلومات خاطئة ومضللة للعالم؟ الا تستحي من ارسال رسائل مضللة مغلوطة للغرب ان مصر تمارس سياسة قمع ضد الاسلاميين؟ تريدون ان تقولوا للغرب انكم مضطهدون واللهي انكم تفترون على الله كذبا. ومرة اخري هذا اتهام مباشر للجهات المعنية والقضاء المصري بالفساد وليس له معني اخر.

بعيداً عن مجال الرياضة، يواصل بكار توجيه إنتقاداته لتوجهات الحكومة المصرية بسبب وقف برنامج الإعلامي باسم يوسف والذي لم يتم إيقافه بالرغم من توجيهه الإهانات للرئيس المعزول محمد مرسي دون قيد وبكل حرية، مضيفاً أنه لا يمكن توصيف حكم محمد مرسي “بالفاشية الدينية” في ظل السماح بالإيحاءات الجنسية من خلال برنامج باسم يوسف بينما تقوم الحكومة الحالية بوقف البرنامج لما ورد فيه من إيحاءات جنسية، وفقاً لما جاء في المقال.

السيد نادر بكار حزين ومتأثر ومتعاطف مع محمد مرسي اول رئيس دولة اخواني يخون وطنه وشعبه ويتجسس ويتخابر على مصر مع اجهزة مخابراتية ودول كبري ليبنوا امبراطورية جماعة الاخوان الفاشية الدينية التي ليس لها علاقة من قريب او من بعيد بالدين الاسلامي الذي لا نحتكم فيه الا لكتاب الله وسنة نبيه عليه الصلاة والسلام وليس على سنة جماعة الاخوان ومحمد مرسي خائن وطنه وشعبه. محمد مرسي الذي في كل خطاب كان يخرج به علينا يمارس تهديداته وصفاقته وجهله وحماقاته وتطاوله على الشعب المصري ورموز القضاء ورموز مؤسسات الدولة؟ عن من تدافع ياسيد بكار؟

اذا كان نادر بكار متعاطف مع محمد مرسي لماذا لا ينضم لأنصار الاخوان المسلحين في تظاهرات العنف وتخريب مصر وشل اقتصادها؟ ولماذا يذكر اسم باسم يوسف الذي هاجمه غالبية ابناء الشعب المصري ولم نشاهد مصري واحد واحد فقط يخرج في الشارع يهتف بحياة باسم يوسف او يطالب برجوعه لإفتقاد خفة دمه الفاقعة السمجة.

يرى نادر بكار أنه لابد وأن يتعامل الجميع مع الدولة “كمفهوم شامل” يتعدى حدود من هم فيها، حيث أنه لابد وأن يعي الجميع خطورة سقوط مؤسسات الدولة، وإن كان هذا لايعني التوقف عن مواصلة البحث عن حلول سياسية من خلال المفاوضات في دولة أنهكتها الصراعات التي قد تقوِّض أحلام شعبها.

ويتحدث نادر بكار عن خطورة اسقاط مؤسسات الدولة. يارب يامثبت الدين والعقل – في عهد الاخوان كانوا يستميتون في اسقاط وتفكيك مؤسسات الدولة بما فيها مؤسسة الجيش ومع ذلك لم نسمع حزب النور يتحدث عن خطورة اسقاط مؤسسات الدولة في عهد الاخوان والتعدي عليها مثل الجهاز الوطني الامني والمخابرات والمحكمة الدستورية على وجه المثال وليس الحصر!؟ ياحزب النور من قال لكم ان الشعب المصري احمق ومتخلف ويعاني من مرض الزهايمر كفاكم تضليلا وكذبا وافتراءا على الله اذا اردتم ان يجعل لكم مخرجا وان تحفظوا البقية المتبقية من ماء وجهكم. اين كنت ياسيد نادر حينما قال المتهم ابو علا ماضي ان المتهم مرسي العياط قال له ان المخابرات المصرية لديها 300000 بلطجي تستأجرهم ضد نظام الاخوان؟ واللهي لأن جلودكم تذوب من كثرة كذبكم يوم تلقون الله يوم الموقف العظيم!

ويعود مرة اخري بشكل غير مباشر يتحدث عن اسقاط مؤسسات الدولة وهو يعلم تماما ان اسقاط مؤسسات الدولة لن يتحقق للاسلاميين اتباع جماعة الاخوان الا بالتدخل الغربي بشكل او بأخر. كلها رسائل للغرب للوصول للهدف المنشود وهو اسقاط دولة المؤسسات عن طريق الحليف الامريكي والغربي ليتمكن التيار الاسلامي الموالي للأخوان من السيطرة على مصر وهو المخطط الذي فشلوا فيه قبل 30 يونية 2013.

أوضح نادر بكار أنه تحتم على حزب النور، الذي ينتمي للتيار الإسلامي، أن يتبنى خيارات صعبة، وإن كانت انطوت على قدر من المرونة، حيث أن أهم ما يحرص عليه حزب النور هو العبور من مرحلة التحول للوصول إلى الإنتخابات البرلمانية والرئاسية بغض النظر عما ستسفر عنه تلك الإنتخابات من نتائج، حيث أن الهدف الإستراتيجي للحزب هو الحفاظ على المشهد السياسي، حتى وإن كان ليس بمشهد مشرق وبغض النظر عن درجة تمثيل الحزب فيه، وإلا فالبديل هو سقوط الدولة في بحار الفوضى أو في براثن الحكم الديكتاتوري، وكلا الخيارين من شأنهما أن يدمرا مصر، وفقاً لما جاء في ختام المقال.

واخيرا وليس اخرا نصل الي الرسالة النهائية والجملة الخبرية المؤكدة التي اراد حزب النور ايصالها للأمريكان والغرب من خلال مقال نادر بكار وهي جوهر المقال – كل هذا اللت والعجن ليقول حزب النور للغرب انا حزب النور التيار السياسي الوحيد المعتدل الذي لا يبتغي ولا يطمع لا في منصب رئاسي ولا في كراسي مجلس شعب ولا اي مطمع سياسي وانما حزب النور يفعل الخير ليجني الخير من اجل الله والوطن وهنيئا لك يافاعل الخير والثواب. حزب النور اراد ان يقول للغرب بنبرة حزينة متألمة مضحية انه هو التيار السياسي الوحيد الذي يحترق  ليضيء للأخرين!

والرسالة الاخري للب المقال هي اما تنقذوا مصر من الدولة العميقة ويتدخل الغرب لانقاذ التيار الاسلامي المضطهد وتعينونا على الاستيلاء على مصر او تباركوا حكم حزب النور البديل الطبيعي لجماعة الاخوان وتقوموا بتأمين حكمنا مثلما فعلتم لجماعة الاخوان! هذه هي الرسالة وهي نفس رسالة الاخوان.

حزب النور على حد تعبير نادر بكار هو التيار الوحيد الذي يمثل التوازن السياسي في مصر في ظل صراعات وانقسامات وقمع وسحق واعتقالات – الله اكبر وحي على المشهد السياسي الذي لا يتوازن الا بوجود حزب النور.  ثم يقول حزب النور للغرب انه يخشي مايخشاه ومالا يحمد الله عقباه ان تقع مصر في براثن الفوضي او الحكم الديكتاتوري. اي حكم ديكتاتوري يقصد حزب النور؟ ويتحدث حزب النور عن تدمير مصر. مصر كان يتم تدميرها بشكل يومي في عهد الاخوان وكان حزب النور يقف دور المشارك والمشاهد ولم يحرك ساكنا.

كفاكم تضليلا  ونشر معلومات مضللة كاذبة لا تهدف الا لمغازلة الغرب في محاولة منكم لأن تقنعوا الغرب انكم التيار الوحيد المعتدل الوطني المتوازن بينما مصر يحكمها فلول ويعاني فيها جماعة مسحوقة اي كذب واي نفاق يمارسه حزب النور؟ كل هذا المقال لترسلوا رسالة للغرب بالتدخل في مصر لتأمين استيلائكم على مصر.مصر ليست من مخلفات الاخوان ومصر ليست تركة تركها الاخوان ارثا لحزب النور يقسمها كما يحلو له ويعتقد انه بديل الاخوان كما يريد ان يصدر للغرب.

افيقوا وافتحوا اعينكم واعلموا ان السلطة الوحيدة في مصر والقوى الوحيدة في مصر هي الشعب والشعب هو مصدر السلطات الاوحد والوحيد وليس من حق حزب النور ولا اي تيار يدعي الثورية او اليبرالية او النخبة الي اخر هذه الاسماء القميئة المقززة المثيرة للإشمئزاز والتي خرجتم بها علينا منذ الخامس والعشرين من يناير، ان يفرض وصايته على شعب مصر او يتحدث بالإنابة عنا او يلوح او يشير ان الشعب منقسم وبائس وحزين ومضطهد وانتم المنقذون! قبحكم الله

الشعب المصري مصدر كل السلطات وهو فقط صاحب قراراه واختياره وله للسان وعقل يتحدث بهما عن حاله وقتما يريد بدون وساطة ولا نيابة من احد ولا احد من حقه ان يتحدث نيابة عن شعب مصر لا في داخل مصر ولا في خارج مصر.

حزب النور الذي قفز من سفينة الاخوان ولولا 30 يونية لكان حزب النور الآن مستمر في تأييده للأخوان حتى وان استحوذ الاخوان على كل مفاصل الدولة  – حزب النور الذي كان يمارس السكوت علامة الرضا ويلعب دور المشاهد والمشارك في الدستور 2012 الذي وضعوا فيه مواد ليحكموا مصر ويجروها الي عصر القرون الوسطي. لم ننسي دستوركم ياحزب النور والتعاون المشترك بينكم وبين الاخوان.

حزب النور الذي لا يقف لا لتحية علم ولا حدادا على روح شهداء لأنه اكبر واطهر واكثر ايمانا من شعب بأكمله – حزب النور الذي لا يخرج بتصريح واحد ادانة ضد ممارسات الاخوان وجرائمهم ضد الشعب المصري والعمليات الارهابية التي يقوم بها مدفوعي الاجر من العناصر الارهابية – حزب النور الذي يغازل امريكا التي تريد تركيع مصر بعد ثورة 30 يونية 2013 يخاطبها حزب النور ويتودد لها طالبا رضاها ومباركتها له. حزب النور الذي يتهم كل مؤسسات الدولة بما فيها القضاء بالفساد والقمع والقهر لمعارضيه. حزب النور الذي يخاطب الغرب ويناشده بالتدخل في مصر بشكل مباشر وغير مباشر.

اذا كان حزب النور يعتقد ان الشعب المصري سوف يخرج للشوارع ليحلف بحياة حزب النور والسلفيين فهو مخطيء – العلاقة الوحيدة القوية والوحدة والتلاحم الذي لم يستطع طابور 25 يناير الخامس ان يكسرها او يهزمها ولم يستطع الاخوان وانصارهم بما فيهم حزب النور ان يهزمها او يدمرها هي مابين الجيش المصري والشعب المصري احذروا احذروا احذروا الجيش والشعب نار لا تلعبوا بها واذا قررتم ان تلعبوا بها فلن تنالوا منها غير نارها تكتوون بها – لا انتم ولا مخططات امريكا ولا الدول الغربية التي تغازلونها تستطيع ان تكسر وحدة شعب مصر وجيش مصر وتذكروا جيدا ان حزب النور وانصاره كان من الداعمين لحرب جماعة الاخوان لكسر هيبة واستقرار وثبات مؤسسة الجيش والشرطة – استوعبوا الدرس جيدا وان لم تستوعبوه فلا تلوموا الا انفسكم. لم ننسي ياحزب النور كل ماساندتم الاخوان في فعله تجاه كسر هيبة ومؤسسات الدولة ولن ننسي ولن نغفر ابدا فحذاري ان تتمادوا فيما تفعلون.

نحن لم نقم بثورة ولم ندفن شهدائنا في 30 يونية حتى ياتي حزب النور ويغرس اسنانه في اجسادنا ويمتص دمائنا. نحن لم نقم بثورة حتى يتسلط حزب النور ويتشرط في تعديل الدستور اما تضيفوا مواد حزب النور او ساحشد انصاري بلا واما حزب النور او الفوضي كما فعل الاخوان. نحن لم نقم بثورة 30 يونية ودفعنا من دماء ابنائنا الغالي والنفيس حتى يأتي حزب النور فيرث مصر وشعبها ويبني خلافته على اشلاء ابناء مصر ممن قتلهم ميليشيات الاخوان الارهابية بمنتهي الخسة والغدر . لم نقم بثورة حتى ياتي حزب النور يقفز على ظهورنا واكتافنا ويقسم مصر على هواه كما فعل الاخوان واذنابهم. نحن لم نقم بثورة لنتخلص من التدخل الغربي في الشان المصري حتى ياتي حزب النور ليروج للتدخل الغربي وهي نفس رسالة جماعة الاخوان. اتقوا شر الحليم اذا غضب – اتقوا شعب مصر اذا نفذ صبره وثار عليكم كما ثار على الجماعة الارهابية.

حزب النور لم يتعلم ولن يتعلم ومايفعله الان هو تماما مافعله الاخوان في مصر قبل واثناء وبعد حكمهم لمصر يحدثون الغرب بخطاب يختلف تماما عن الخطاب الذي يتحدثون به داخل مصر ويطلبون من الغرب الدعم والمساندة ويعتقدون ان الشعب المصري اصاب عقله مرض الزهايمر فمحي من ذاكرته مواقف حزب النور وممارساته في عهد الاخوان. افيقوا قبل ان يفيقكم شعب مصر ورب صدفة خير من الف ميعاد!

نُشرت بواسطة

اترك تعليق